منتدى التطوير العربي
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته,,
رجاءا استخدم احدى الخيارات التالية ادناه
نتمنا لك الاستفادة,,


( تطوير - برمجه - اكواد - تصميم - مساعده - اشهار )
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
المواضيع الأخيرة
» استقبال وفدا من وفداً من جامعة الزهراء بتركيا
من طرف zahraa almadena الثلاثاء أكتوبر 30, 2018 8:59 pm

» Educational Visit by University of Darussalam Gontor (UNIDA), Indonesi
من طرف zahraa almadena الإثنين أكتوبر 22, 2018 7:19 pm

» كلية العلوم الاسلامية 2018 .... سجل الان
من طرف zahraa almadena الأحد أغسطس 26, 2018 10:14 pm

» التسجيل بجامعة المدينة العالمية 2018
من طرف zahraa almadena الخميس أغسطس 16, 2018 5:18 pm

» جامعة المدينة العالمية فى التصنيف الأسترالي للجامعات والمعاهد (4ICUs)
من طرف zahraa almadena الثلاثاء أغسطس 14, 2018 8:37 pm

» إعلان دورة تدريبية في شهر يوليو 2018م
من طرف zahraa almadena الإثنين يونيو 18, 2018 10:03 pm

» كيف افتح منتدى خاص بي هنا ؟
من طرف المتوكل على الله السبت مارس 03, 2018 7:28 am

» 79 برنامجاً معتمداً اعتماداً نهائياً في جامعة المدينة العالمية
من طرف zahraa almadena الأربعاء فبراير 14, 2018 8:10 pm

» اربح 50 دولار يوميا
من طرف noerddine السبت ديسمبر 23, 2017 4:05 am

» كود وضع اي شيء اول الموضوع
من طرف ابو العصاصيم السبت ديسمبر 16, 2017 8:55 pm


شاطر | 
 

  طرق بر الام - اكثر من طريقة لاسعاد الام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملوك الابداع
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

100%
ذكر

عدد المشاركات : 132
نقاط : 2411
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 18/02/2013
العمر : 25

مُساهمةموضوع: طرق بر الام - اكثر من طريقة لاسعاد الام   الإثنين فبراير 18, 2013 11:39 pm


طرق بر الام - اكثر من طريقة لاسعاد الام




١- اختر هدية مناسبة لكل مناسبة.
فقدمها ممتنًا لها سعيدًا بأن قبلتها،
أمثلة لهذه المناسبات: أيام العيد، زواج الأبناء، نجاح
الأبناء، العودة من السفر، دخول مواسم الشتاء، ودخول مواسم
الصيف، السلامة من الأمراض، وغيرها.


٢ - وضع حساب بنكي للأم،
يشترك فيه الأبناء بوضع مبلغ

شهري معين للأم، لكي يفي هذا المبلغ باحتياجاﺗﻬا، وتوفر منه
مستلزماﺗﻬا بدون أن تضطر لطلب ذلك منهم، ويمكن عمل هذه
الطريقة حتى ولو كانت الأم موظفة، فالأم تُحب أن ترى بر
أولادها ﺑﻬا رغم عدم حاجتها لتلك المبالغ.

٣ - يحسن بالأبناء أن يتفهموا
المراحل السنية المختلفة لمراحل

حياة الأم، وأن يعاملوها بمثل ما يناسبها بحسب كل مرحلة.

٤ - كن حريصًا على انتقاء كلماتك
التي سوف تطرحها على

مسامع أمك، حتى لا تسمع الأم أي شيء يؤذيها، فقد نُهي عن
التأفف، وهو أبسط الكلام، فكيف أذيتها بأعظم.

٥ - عند عزمك على السفر
فاحرص أن تكون هي آخر من

تودع، وهي آخر من تقع عيناك عليها، فودعها وجهًا لوجه، وتودد
إليها، وأدخل السرور عليها، وامكث عندها وقتًا طوي ً لا،
ثم احرص أن يكون الخروج النهائي عن عندها،
فتحظى بدعواﺗﻬا التي هي بإذن الله مستجابة.
فإن كنت في بلدة أخرى. فليكن الاتصال هو
البديل.

٦ - عند قدومك من السفر: يجب أن تكون هي أول من
تقابلها بعد سفرك، فتسلم عليها، فتجلس معها وتؤنسها، وتطمئنها
على وصولك ورجوعك ساًلما من سفرك، واحرص أن يتم إخبارها
بموعد حضورك حتى لا تفاجئها بدخولك عليها، فقد تؤثر
مفاجأتك السارة عليها وتضرها، ولا تحدثك نفسك أن تؤخر
مقابلتك لها، أو أن تعتقد أن الوقت غير مناسب للزيارة مهما كان
ذلك الوقت، فالأم لا يقر لها قرار، ولا يرتاح لها بال، حتى تنظر



بعينها إلى ابنها، وتقر عينها بوصوله إليها
.





٧
- في سفرك احرص أن تتصل ﺑﻬا يوميًا، ولو للحظات


بسيطة، فكم تبث تلك المكالمة في صدرها السعادة، وتجلي الهم،


وتزيل الخوف، وتبعد الحزن عن نفسها
.





٨
- احرص على مقابلتها يوميًا إذا كانت تسكن في نفس


بلدتك، ولا تبعدك مشاغل الدنيا عن مقابلتها، والأنس ﺑﻬا، فهذا


أقل القليل بحقها، ولتحرص أن تكون هذه المقابلة تليق بمقدار حبها،وعظيم مكانتها، فلا يأت المرء على عجل ثم يمضي، أو يسلم وهو ينظر إلى الساعة كل حين ويتململ، بل حقها أعظم من ذلك
.





٩
- إن لم تكن الأم في نفس البلد، فيجب أن تتواصل معها




بالاتصال اليومي، وعدم الانقطاع عنها لأي سبب من الأسباب
.





١٠
- من أجمل ما تقدمه للأم أن نتقرب ونتودد إلى من تحب،


وأبناؤها هم أعز الناس عليها، فكن رفيًقا ﺑﻬم، لطيًفا معهم،


تساعدهم في قضاء حوائجهم، وتعينهم في أمور حياﺗﻬم، فكم تُسر الأم عندما تجد غرس تربيتها بدأت تثمر ثماره بثمار طيبة، نتاجه تجمع أسرﺗﻬا
.



11- تقبيل رأسها،
ويدها، وقدمها عند مقابلتها، فذلك

مدخ ٌ ل للسرور عظيم، وهو حق بسيط، وتقدير لها جميل،
ولا زلت أذكر الدكتور ميسرة طاهر يقول: لقد قبلت رأس أمي، ويدها، وقدمها، فقبل أبنائي رأسي، وقدمي، ويدي.

١٢ - علم أبناءك علو مكانة أمك بالقول والعمل، وذلك
بتقديم نفسك كقدوة حسنة في التعامل معها، فدعهم يشاهدون
كيف تخدمها، وكيف تقدرها وتحترمها، فذلك حري بأن يطبقوا
ذلك معك ومعها.

١٣ - الحرص على تلبية طلباﺗﻬا


، وتحضير أغراضها في وقتها،

فإن ذلك أدعى للتقرب لها، والبُعد عن سخطها.

١٤ - لا تعدها بوعد ثم تخلف وعدك


، إذا وعدت فأوفِ

بالوعد، أو لا تعدها من الأصل.

١٥ - انسب كل نجاح في حياتك


لفضل الله سبحانه وتعالى ثم

لفضل تربيتها، فإن في ذلك إدخا ً لا لشعور الفخر والسعادة في
قلبها، وبثًّا للسرور في نفسها، ذلك بأن رأت نتائج تربيتها هي
نجاحات تتحقق في حياة أبنائها، وهو ثمرات من صنع تربيتها، فكل نجاح للأبناء هو نجاح للوالدين.

١٦ - لا تجادلها وإن كنت محًقا


، ولكن استخدم الطرق السهلة

لعرض رأيك وطرح أفكارك، إذا كان في الأمر مصلحة، أما إذا
كان فضول جدال فالتخلي عنه وتحقيق رغبتها، وسماع رأيها أولى، وأهم، وأجدر.

١٧ - لا تقلل من رأيها أمام الناس


، أو أمام إخواتك سواءً

كانت حاضرة أو غائبة، فذلك منكر من القول، وذكر لها بما تكره
وسوء تأدب معها سواءً إن كان بحضورها أو غيبتها.


- لا تزدرها، أو تنقصها، أو تقلل من قيمتها إن كانت
جاهلة ببعض أمور الحياة، بل زد علمها من تلك المعلومات بشكل
يجعلك وكأنك أنت بمكان الجاهل ﺑﻬا.

١٩ - ابتعد عن الضحك بقوة أمامها


، أو رفع الصوت

عندها، أو نظرات الاشمئزاز عندما تكون بين يديها، أو نظرات
الغضب في مجلسها، أو العبوس بالوجه في حضرﺗﻬا، أو إبداء السخط
على أمر تحبه في نفسها، فكل ذلك يؤثر عليها وعلى نفسيتها.

٢٠ - اجعلها هي أول من يعلم


بكل خبر سعيد بحياتك،

واجعلها المطلعة على أسرارك، فإن في ذلك إدخا ً لا للفرح عليها،
ويجعلك بمكان مقرب إلى قلبها، فهي ترى أنك ما زلت ابنها الذي
يحتاج أمه رغم كبر سنه.

٢١ - حافظ على رعايتها الصحية


، وإذا كانت من كبار

السن فوفر الأجهزة التي تحتاجها، من أجهزة الضغط، وقياس
السكر، وأدوات خاصة للنهوض، والقيام وغيره مما تحتاج من
الأدوية.

٢٢ - ضع لها برنامجًا شهريًا للفحص


الشامل للاطمئنان على

صحتها.

٢٣ - وفر لها حاجياﺗﻬا


التي تناسب سنها، ففي مراحل الشباب

تحتاج مستلزمات معينة، وفي مراحل الكهولة تحتاج إلى أشياء
أخرى، فكن عونًا لها كما كانت هي عونًا لك منذ نعومة أظفارك.

٢٤ - عند مرضها


، إن تألمت تألم معها، وإن نشطت فأظهر

السرور فرحًا بعافيتها، داوم على رقيتها، وضع يدك على مكان
ألمها، واقرأ عليها الآيات، وأحاديث الرقية الصحيحة، فذلك بر
وعافية بإذن الله تعالى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
طرق بر الام - اكثر من طريقة لاسعاد الام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التطوير العربي  :: القسم الثقافي و الأدبي العام :: المنتدى العام :: القسم العام-
انتقل الى: